التركيز على...

الحساسية والتفاعلات تجاه الشمس

Img_الحساسية والتفاعلات تجاه الشمس

نحتاج جميعنا إلى الحماية من الشمس، ولكن بعض الأشخاص يتحسسون بشكل زائد من الشمس وقد يصل الأمر إلى إصابتهم بالحساسية ما إذا تعرضوا لها.

الحساسية من الشمس

يُطلق عليها "التَحَسُّسٌ الضَوئِيّ" وقد تنشأ لعدة أسباب:

·                     الحساسية من الشمس، أو ما يُطلق عليه "الطَفَحٌ الضَوئِيٌّ مُتَعَدِّدُ الأَشْكال"، وهو إصابة الجلد بحروق تُسبب حكة شديدة ومزعجة عند التعرض للشمس؛

·                     البشرة ذات اللون الفاتح، وهي التي تكون عرضة للإصابة بالحروق حتى إذا ما تعرضت لأشعة الشمس الضعيفة (يكون أصحاب الشعر الأحمر ونمش البشرة والعيون الزرقاء هم الأكثر عرضة تحديدًا لذلك)

·                     بعض المكونات الخاصة التي تتألف منها منتجات العناية بالبشرة مثل أحماض الألفا هايدروكسي والريتينول وبيروكسيد البنزويل قد تُسبب لأصحاب البشرة شديدة الحساسية تجاه الأشعة فوق البنفسجية طفح جلدي بعد التعرض للشمس؛

·                     بعض الأدوية التي تؤخذ عن طريق الفم، وخاصة المضادات الحيوية من مجموعة التتراسيكلينات ودواء إيزوتريتينوين (أكوتان) لعلاج حَب الشباب، قد تُسبب تورم أو تهيُّج مفاجيء بالبشرة كنوع من التفاعل عند التعرض للشمس؛

·                     قد تتفاقم حالة البشرة التي تعاني من مشاكل كامنة مثل الإكزيما، حَب الشباب أو العد الوردي نتيجة لما تسببه الشمس من جفاف للبشرة؛

·                     قد تجعل بعض علاجات السرطان البشرة أكثر حساسية تجاه التعرض لأشعة الشمس. فإن التعرض للأشعة فوق البنفسجية يضعك في خطر الإصابة بحروق شديدة، لذلك يُنصح بتجنب التعرض لأشعة الشمس بشكل عام. فيجب أن تكون أكثر حرصًا إذا كنت تخضع للعلاج الإشعاعي، حيث قد تصاب بعض الحالات بالتهاب الجلد الإشعاعي المزمن حتى بعد إنهاء علاجك بعدة سنوات.

·                     قد تسبب بعض الحالات الطبية الموجودة مسبقًا مثل الذئبة حساسية الجلد والتي تؤدي بدورها إلى الطفح الجلدي وذلك بعد التعرض للأشعة فوق البنفسجية.

الحماية هي الأساس

في جميع حالات التحسس من أشعة الشمس أو حساسية الجلد، مهما كان سببها، فإن الحل الشائع هو الحماية واتباع خطوات قليلة وبسيطة والتي قد تصنع الفارق.

بشكل خاص في فصلي الربيع والصيف، احرص على ارتداء قطع من الملابس الواقية من الشمس (قبعة، قميص ذو أكمام طويلة، إلخ). الجأ دائمًا إلى مستحضرات الحماية من الأشعة فوق البنفسجية UVA وUVB واسِعُة الطَّيْف والتي تم اختبارها على معظم أنواع البشرة شديدة الحساسية، مثل مجموعة أنثيليوس التي تقدمها العلامة المتخصصة في العناية بالبشرة الحساسة لاروش بوزيه. تدمج جميع منتجات أنثيليوس من لاروش بوزيه بشكل طبيعي مياه الينابيع الحرارية المضادة للالتهابات والأكسدة لتهدئة البشرة الحساسة. تجنب التعرض للشمس عندما تكون في أقوى حالاتها وذلك بين الساعة 10 صباحًا وحتى 4 عصرًا.

نوصي لك

تصفحي جميع المقالات